كيف أغير حياتي من الصفر؟

avatar_640
رقية باعلي
منذ ٣ أشهر
11




تغيير حياتك من الصفر يتضمن إستراتيجية و طريقة و أشياء جديدة تسير عليها لأن كل شيء سيصبح جديدًا وحديثًا بعد التغيير وما عليك سوى أن تستمر على هذه الطريقة كي ترضى بالتغيير الذي سيحدث في حياتك.

العيش من جديد يعني خلق حياة جديدة وأن تترك تلك الحياة خلفك لكن تبقى تتذكر ما حدث فيها من أحداث مهما كان نوعها كي لا تعيد تكرارها في حاضرك هذا فما عليك سوى أن تشتري دفترًا جديدًا وتعطيه اسمًا جميلًا وتنوي أن تغير حياتك للأفضل أكثر مما كانت عليه.

  • أولا: اعقد نية التغيير في قلبك وامتلك خطة وإستراتيجية كي تسير عليها من أجل إحداث التغيير الكبير في حياتك.
  • ثانيا: عليك معرفة سبب إرادتك لتغيير حياتك؟ هل بسبب الناس أم من أجلك أنت كي تعيش في موضع يليق بك و يناسبك؟ إن توجد فكرة محاولة تغيير حياتك من أجل الناس تخلص منها فحياتك لا تبنى على الناس إنما تبنى عليك فقط، حدّد هدف قوي يجعلك تغير حياتك كي تحققه وتمسكه بين يديك.
  • ثالثا: لا تسأل الناس عن كيفية تغيير حياتك لأنهم لا يعرفون حقيقة وعمق حياتك، يعرفون عنها الظاهر فقط لهذا اجلس مع نفسك واكتب عن الأشياء التي تريد تغييرها ولماذا تريد القيام بذلك؟ و ألا تحكم عليها قبل أن تتعمق فيها، فعليك معرفة الأشياء التي تعيقك عن المضي قدما وعن الأشياء التي تسمح لها بالتطور.
  • رابعا: لا تخبر الناس أنك ستغير حياتك أو تحاول تغيير حياتك؛ لأن ذلك لن يفيدك ولن يفيدهم قبل أن تطبق ذلك، فمع الخطوات الأولى للتغيير اخرج من قوقعتك واجعل الناس ترى هذا التغيير الذي أحدثته في حياتك،
  • خامسا: تغيير الحياة يحتاج وقت ولن تشهد التغيير على حدة، لكن ستلاحظ تلك الأشياء والفرص التي ستتجلى في حياتك لأنك نويت التغيير.


لهذا إليكم هذه الطرق الأتية التي ستساعدكم على معرفة كيفية تغيير حياتكم:


1-الحياة في يوم:

ما الذي كنت تقوم به في الأيام السابقة أو الأحاسيس التي كنت تشعر بها هل كانت جيدة أم سيئة؟ عليك معرفة ذلك، معرفة السبب الذي جعلك تقوم بتلك الأشياء وتشعر بالمشاعر السلبية قبل أن تبحث عن الحل، لهذا حياتك هذه محددة في اليوم ما الذي ستفعله في هذا اليوم؟ فكر بهذا جيدًا ولا تُعِد القيام بتلك الأمور التي جعلتك سلبيًّا وحزينًا ومتشائمًا، فكل يوم هو هدية لك افتحها واستمتع بما في داخلها.


2-تغيير روتين حياتنا:

ليس هناك روتين سيئ فقط بالنسبة للمفهوم الذي نملكه عنه بأنه سيئ ومحبط للعزيمة ويجعل طاقتنا تنخفض، هناك روتين إيجابي يتحقق بالعمل على أهدافك مشاريعك مع أفكارك وكل شيء تعمل من أجل تحقيقه وامتلاكه لكن هذا أيضا ليس جيدًا دائما فمنه أيضا تنخفض طاقتنا الإيجابية ونجد أنفسنا جالسين نقوم باللاشيء لهذا نوع أنشطة يومك من التجول بالسيارة، الخروج للمضي، ممارسة التأمل، طبخ أشياء جدبدة المهم أن تقوم بأشياء جديدة وأن تخرج عن منطقة راحتك.


3-نسيان الماضي:

هل فعلا ننسى الماضي أم نتظاهر أننا نسيناه؟ حتى ولو حدث ذلك لا يمكننا نسيان الماضي بأكمله تبقى أحداث عالقة بداخلنا و ذاكرتنا لسبب معين، كي لا نقع فيه مجددًا لهذا؛ فالماضي يبقى موجود في ذاكرتنا لكن الأفضل من هذا أننا نأخذه سببًا كي نطور من حاضرنا ولا نسمح له بأن يعيقنا، فكيف ننسى الماضي؟ اسأل نفسك هذا السؤال وأوجد الجواب، فجوابي أن نستمر في العيش ونبحث عن أهدافنا ورسالتنا ونبقى نستذكر ونحفظ دروس الحياة كي لا ننساها ولا تعود كي تقع في حياتنا.


4-نقاط القوة التي نمتلكها:

مهم جدًّا معرفة أنفسنا ونقاط قوتنا التي تكون بارزة في أفعالنا وتعاملاتنا، لكن أحيانًا لا نراها ولا نعرف حتى أين هي موجودة لهذا اسأل من هو قريب منك عن نقاط قوتك أو تذكر الأشياء التي قمت بها وتركت تستعمل نقاط قوتك من جهد أو إصرار حتى نجاح أو شجاعة والثقة في النفس.


5-اكتساب عادات إيجابية جديدة:

أن يكون جزء إيجابي في حياتك خير من ألا يكون، ابدأ، فالعادات الإيجابية تقضي على بعض العادات والأفكار السلبية عندما تركز عليها.

ومن العادات الإيجابية: الامتنان، وهو أن تحمد الله تعالى وتكون شاكرا وممتنا على كل شيء في حياتك مع التوكيدات الإيجابية عن نفسك وحياتك حتى يترسخ ويتجسد ما تكرره وترسله دائما إلى عقلك الباطن.


6-قراءة الكتب المتنوعة:

أن تقرأ الكتب يعني ترفع مستوى الوعي في حياتك وتصبح أكثر نضجا وحكمة وقرارًا، لهذا بعد قراءة كتاب واحد تجد التغيير بدأ يحدث في حياتك من خلال أفكارك ومشاعرك فالكتب هي البوابة التي تجعلك تدخل إلى حياة مليئة بالجمال والحب مع السعادة.


7-امتلاك أهداف تعمل عليها:

ما الذي تريد أن تكونه أو ما الذي تريد تحقيقه؟ يجب علينا معرفة جواب هذه الأسئلة كي نجد ونختار هدفنا في الحياة فالأهداف التي تركتها من قبل، اجلبها مجددًا وضع لها خطة بأن تقوم بخطوات صغيرة تجاهه، وإن لم تكن تمتلك هدفًا أوجد أجوبة السؤالين الفائتين واختره على أساس أنه هو الذي سيخدم حاضرك ومستقبلك.


8-كتابة الإنجازات التي حققتها في البداية:

تدوين وتذكر الإنجازات التي قمت بها في الخطوات الأولى من التغيير تجعلك تستمر وتجعلك تشعر بالتقدير والفخر بنفسك، فمهم جدًّا أن تكتبها وتلقي عليها نظرة في الأيام القادمة كي تتقوى بها وتعمل أكثر وتجتهد من أجل التغيير.


العالَم يتغير كل يوم وأنت أيضا تتغير من كل جانب لهذا عليك أن تغير حياتك أيضا، إن ترى أنها ستكون مناسبة لك وتجعلك تعيش في موضع تشعر فيه بالسلام والراحة مع الهناء، فتغيير الحياة يتطلب منك فهمها والتعايش معها مع تقبلها والسعي لتغييرها.